اختبارات

تقييم المستخدم: 5 / 5

تفعيل النجومتفعيل النجومتفعيل النجومتفعيل النجومتفعيل النجوم
 
لقد كنت أحيا حياة هادئة (أو هذا ما كنت أعتقده). كان شعاري دائماً أن أهرب من المشاكل والمتاعب لأنه لا توجد لدى المقدرة على تحملها، وتزوجت وأنا بنفس هذه الأفكار. وفجأة أنفجر داخلي بركان ولم استطع أن أسيطر على هذا البركان وثار أهلي علىّ وكذلك زوجي وكل من هم من حولي. وحاولت وحاولت وكلما اعتقدت أن الخلاص قريب كنت أكتشف انفتاح فوهة البركان أكثر. وعندما أتيت إلى مؤتمر المشورة كنت محبطة وخائفة، ظاهري شئ ولكن باطني إنسان ميت. استطعت خلال المؤتمر فهم بعض الأمور التي تدور بداخلي وقبول أن الله يحبني ويقبلني، استطعت رؤية بعض الأمور التي كنت أرفض تصديقها وأدركت أنى إنسانة قوية ولست ضعيفة. ومن خلال المشورة الفردية استطعت أن أعرف الكثير من هذه الأمور التي تحدث بداخلي. لا أقول أنى قد تغيرت، ولكن وُضِع أمامي تحدى للتغيير وأصلى أن أستطيع التغيير.
(ف.أ. - يونية 2001 - الأردن)

You have no rights to post comments

قل رأيك بصراحة

تعرضت للحرمان العاطفي كطفل تحت سن 15 عام

نعم - 74.3%
لا - 25.7%

Total votes: 1664
The voting for this poll has ended

خواطر وأفكار جديدة

فلسفة اللقاء (العلاقة)

 

مقدمة

فلسفة اللقاء (عند بوبر).. : أن "كائنٌ موجودٌ في العالم، أنت تجهله وفجأةً، وبلقاء واحدٍ، قبل أن تتعرف إليه، إذ بك تعرفه."

نحن نشعر تمامًا بحاجتنا إلى إشارة وسط بين الاستفهام (؟) والتعجب (!). نحن نشعر تمامًا بأنه بين الاستفهام (؟) والتعجب (!) يوجد مكان لسيكولوجيةٍ كاملةٍ تُلوّن كل الكلام، وتعرف كيف تُؤوّل الصمت وأنواع الأجراس (الرنين) المختلفة، والحيويات والإبطاءات، وكل الأصداء وكل أنغام المودة والمحبة.

إقرأ المزيد...

كن من اصدقائنا