No image avaliable for this Book
أسم الكتاب : حب النفس
كود الاستعارة : 4/ 2
المؤلف : صموئيل حبيب
التصنيف : مشورة وعلم نفس
الناشر : دار الثقافة
تاريخ النشر : 1995
اللغة : عربي
النوع : كتاب عربى
الحجم : 86 صفحة
عدد النسخ : 1
الفهرس : أولاً: علاقة الإنسان بنفسه، نتاج البيئة والمجتمع
ثانياُ: أثر التربية الأسرية على الإقلال من القيمة الذاتية للطفل
ثالثاً: الدعوة لاحتقار الذات بإسم الدين
رابعاً: هل أنت تكره نفسك؟ ولماذا؟
خامساً: حب الذات في مفهومه الصحيح
سادساً: كيف تتعلم أن تحب نفسك؟
سابعاً: كيف تنمي ثقتك بنفسك؟


ملخص عن الكتاب : هذا الكتاب هو أحد المحاولات الجادة التي تسعى إلى اختراق حواجز اللحم والدم والوصول إلى أعماق النفس وذلك بمواجهتها تارة والاقتراب إليها وتشجيعها تارة أخرى. ولهذا يتعرض الكاتب إلى كثير من الأمور المتعلقة بحب الذات وموقف الدين منها وعلاقة الحب بالطموح الإنساني وتنمية القدرات، وهل هذا الحب يتعارض مع مبدأ إنكار الذات؛ وهل العوامل الاجتماعية وطرق التنشئة تلعب دوراً هاماً في رؤية الإنسان لنفسه وللآخرين. والكاتب يقدم هذه القضية بطريقة علمية وعملية ليساعد القارئ على تنمية هذه العاطفة (حب النفس) دون إسراف. ويتناول هذا الكتاب عدة قضايا هامة منها:
(1) هل (حب النفس) أو (حب الذات) أنانية؟
(2) هل يحب الإنسان نفسه؟ وهل هذا الحب ميل وراثي؟
(3) هل هناك علاقة بين حب الذات وإنكار الذات؟
(4) هل يؤثر حب الذات على نمو الإنسان وطموحه؟
(5) هل حب النفس فن؟
(6) هل يكره الإنسان نفسه وما هي العوامل التي تجعل الإنسان يكره نفسه؟
(7) هل هناك علاقة لحب الذات بالغرور والغطرسة؟
(8) هل يعلم الدين حب الذات؟
هذه الأسئلة وغيرها يتناولها هذا الكتاب في محاولة لتقديم رؤية عامة حول قضية الذات الإنسانية....

قل رأيك بصراحة

تعرضت للحرمان العاطفي كطفل تحت سن 15 عام

نعم - 74.3%
لا - 25.7%

Total votes: 1664
The voting for this poll has ended

خواطر وأفكار جديدة

فلسفة اللقاء (العلاقة)

 

مقدمة

فلسفة اللقاء (عند بوبر).. : أن "كائنٌ موجودٌ في العالم، أنت تجهله وفجأةً، وبلقاء واحدٍ، قبل أن تتعرف إليه، إذ بك تعرفه."

نحن نشعر تمامًا بحاجتنا إلى إشارة وسط بين الاستفهام (؟) والتعجب (!). نحن نشعر تمامًا بأنه بين الاستفهام (؟) والتعجب (!) يوجد مكان لسيكولوجيةٍ كاملةٍ تُلوّن كل الكلام، وتعرف كيف تُؤوّل الصمت وأنواع الأجراس (الرنين) المختلفة، والحيويات والإبطاءات، وكل الأصداء وكل أنغام المودة والمحبة.

إقرأ المزيد...

كن من اصدقائنا