من خواطر الزوار الشخصية

تقييم المستخدم: 0 / 5

تعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجوم
 

 

لما سحابة ذكرياتي
تقفل عيني عن انهارده،
واللي جاي
والاقي احلامي ملفوفة بأكفاني
وف موتي عفنت،
والاسم حي!
وسلاسل الماضي التقيلة المصدية
اتحالفت مع جراح محفورة ف قلبي
وف ركن عتمة مستخبية.
وعملوا مني "مسخ"
ملهوش ملامح
لا انا عايش يومي كما الإنسان
ولا ميت ولا ليَّ كرامة،
ولا متهان!

مالي كدا باهت ف الألوان؟
لا ليَّ طعم ولا معنى،
ولا عنوان
لا انار حار ولا بارد
لا مالح ولا مايع
لا انا مخلص ولا خوُّان
لا نا مكشر ولا فرحان!

لا عارف أخبي بلوتي،
ومهما حاولت،
المستخبي يبان

وجه الوقت عشان
يسقط ..يسقط كل جبان
وأطيّر وطاويط الضلمة،
والكتمان
وأقول مشاعري وأفضفض
وافتح شبابيك المسامحة،
والغفران
تشقشق شمس الشفا
وتشق عتمة الجدران
وتملى الدنيا دفا ونور وأمان
وترجع ملامح سمره طيبة
لإنساني الهربان.

 

Emad Al Hawary

 

قل رأيك بصراحة

تعرضت للحرمان العاطفي كطفل تحت سن 15 عام

نعم - 74.3%
لا - 25.7%

Total votes: 1664
The voting for this poll has ended

خواطر وأفكار جديدة

نعمة عدم الكمال

 

جميعنا يعاني الخزي والخوف من ألا نكون كافين. نعم، الكثيرون منا خائفون من أن يدعوا نفوسهم الحقيقية ليراها الناس ويعرفوها..

مقدار ما نعرف أنفسنا ونفهمها مهمٌ للغاية، ولكن هناك شيء ضروري أكثر (لعيش حياة بكامل القلب) وهو أن نحب أنفسنا (تلك التي نعرفها)! فالعيش بكامل القلب يتمحور حول تقبل هشاشتنا وضعفنا..

رحلة العيش بكامل القلب طريق ضد الثقافة السائدة قليلاً. فالرغبة في قص قصصنا، والشعور بألم الآخرين، والتواصل الحقيقي بالعالم غير المتواصل ليس شيئًا في وسعنا فعله بنصف قلوبنا..

إقرأ المزيد...

كن من اصدقائنا